أين العيد؟


جلس حاتم علي مقعده المفضل في غرفة المعيشة و طلب من أبنه كوباً من الماء البارد بعد أن عادو من صلاة العيد ..

“ياه .. أستطيع أن أروي عطشي الأن ..” قالها حاتم في سعادة غامرة و يتناول كوب الماء الذي عاد به أبنه  من المطبخ…

وقف عمر أبن حاتم صامتاً ..

“مالك يا عمر؟.. صامت علي غير عادتك؟” ثم ضحك حاتم “عادة  تملئ البيت صخباً!”

وقف عمر ذو العشرة أعوام في حيرة من أمره قبل أن يضيف ” أبي أين العيد؟”

تسمر حاتم في جلسته من السؤال.. قبل أن يرد “ماذا تعني يا عمر؟”

فرد عمر في الحال ” أعني أين هو العيد ؟ أين روحه.. أين سعادة الناس! لم لا يحتفل الناس؟ لم أشعر أن العيد ما هو الا كيومين من الأجازة المعتادة من المدرسة؟”

لم يكن ليخطر ببال حاتم أن أبنه يستطيع أن يستوعب شيئاً كهذا…فلقد باغته بالسؤال…

ثم أضاف عمر ” كل بلاد العالم تستمتع بأعيادها و أحتفالاتها الا نحن! لم؟”

كان ذلك بمثابة كوباً شديد المرارة و هو ينزل في جوف حاتم…الذي جلس يفكر ما الذي يمكن أن يقوله لأبنه..

ثم قال ” عمر..أئتني بموسوعة صور العائلة”|

فذهب عمر و أحضرها في الحال..

“كان يقال لي من جدتي يا عمر أن أيام العيد كانت البيوت تتزين و تتسارع الناس لتساعد في عمل الحلويات و المؤكولات في حين أن الأطفال كانو يجوبون الشوارع بالمزامير و الغناء و اللعب.. كانت السيدة راشيل و السيدة ماري تنزلان في العيد عند جدتي لتحضرا معها الكحك و يناولو القهوة بعد أن ينتهين وينتظرو عودة الأزواج و الاولاد وتلتم جميع العائلة في منزل جدتي..تعال سأريك صورة..”

ففتح حاتم الموسوعة و تصفحها حتي وجد تلك الصورة التي يعود تاريخها الي عام 1942 و كانت الصورة لجدة حاتم و جارتها السيدة راشيل و السيدة ماري..و الصورة التي بجانبها هي صورة العائلة في يوم العيد و كان يوجد في الصورة ما يقرب من الثلاثون شخص و أطفالهم..

“عجباً يا أبي !!! أين ذهب كل هؤلاء ألم ينجبو ؟؟ أري سعادة في وجوه هؤلاء الناس لم أرها في حياتي..”

فتمتم حسام ” و قد لا تراها يا بني! و لكني أحلم أن تراها!”

“أتقول شيئاً يا ابي؟”سأل عمر..

“كلا كلا .. لم أقل شيئاً” رد حاتم .. ثم قام بقلب الصفحة لصورة هو فيها في طفولته أيام العيد في بيت العائلة و قد أنكمش العدد الي النصف…

أثار ذلك فضول عمر ” أين ذهب الناس ؟ لقد أنكمشتم يا أبي!”

“نعم فالدنيا و المشاغل بدأت تأخذ الناس و أصبح الناس ينسون ..الي أن وصلنا الي ما نحن عليه اليوم..”

“ولكني لا أريد ذلك .. أريد أن أشعر بالعيد!! أريد أن أشعر بالعائلة!” قال عمر في ضيق

“و ماذا تريد أن تفعل ؟” رد حاتم في تساؤل..

“هل تعطيني هاتفك يا أبي؟” قال عمر علي الفور..

فضحك حاتم ” لك هذا.. هاهو” قالها حاتم و هو يمد يده و يخرج هاتفه المحمول و يعطيه الي عمر الذي لم يضع ثانية و شرع يتصل بكل العائلة و يقوم بدعوتهم الي الغذاء حتي جائت والدته..

“ما الذي يفعله ابنك يا حاتم؟” قالت سامية والدة عمر..

فضحك حاتم مضيفاً “أبنك يقيم وليمة للعائلة”

فأرتسمت أبتسامة علي و جههما و هم يتابعان عمر في صمت ” أتنجح فيما فقد فيه الجميع الأمل؟” تردد ذلك السؤال في ذهن سامية و حاتم…

3 thoughts

  1. fil goal ka 3adatak ya Tarek 🙂 (Y)
    Kol Sana wenta we Dalia we Zouki we kol el 3ila wel ass7ab tayebeen 🙂 we Ya RAB kolena nela2ii el 3iid 🙂

  2. مصطفي محمود في رواية المستحيل يذكر – فيما معناه – اننا نتقابل علي الطرق
    فيلقي كل منا التحية علي الآخر ويقول وحشني جدا ولازم نتقابل بحرارة وحب
    وما ان ندير ظهورنا لبعض حتي نتشرنق مرة اخري في دوامة الحياة

    بجد آخر كام سطر قشعروني جدا وخلوني ادمع
    معقوله المسافات
    معقوله الاطفال كبرت كده

    الي الان الحمد لله لازلت اشعر بلذة العيد
    يرجع ذلك لابي وامي واصرارهم علي طقوس معينة في رمضان وفي العيدين
    زمان كنت لا افهم سبب ذلك
    ولكن كنت استمتع به
    الان افهم واقدر
    واعرف لماذا العيد؟

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Sableyes

Sabbles woz 'ere

Michael Ehrhardt

-permanenter ausstellungsraum-

The Neighborhood

Society online's creative conscious.

Dates & Saffron

Digging into my middle eastern roots one stew at a time

thaqafamagazine.wordpress.com/

ARAB THOUGHT / ROOTS / CULTURE

Sharing History

Reflections of a Public Historian

Matt Miklic

Designer, and other useful things.

Author Mccloskey Speaks

A great WordPress.com site

3rdculturechildren

life of a globetrotting family of 5 in the US foreign service

purelysubjective

working out how to be an artist in this world

In Sight

"A moment's insight is sometimes worth a lifetime's experience" - Oliver Wendell Holmes

Her Life Inspired

A parenting and lifestyle blog that features parenting advice, recipes, DIY ideas, fashion tips and inspiration

2Summers

An American in Quirky Johannesburg

%d bloggers like this: