شعبطة – 1- تاريخ قديم


تنويه:

شعبطة … هي سلسلة من الحلقات التي ستتناول مغامراتي في ترحالي في عملي و ما أتعرض فيه من مواقف..وستكون تلك الحلقات مكتوبة باللغة العمية المصرية التي تتماشي أغلبيتها مع جيل الثمانينات و التسعينات “فمعلش يا شباب اليوم لو أنا هيكون كلامي مفيهوش أحدث المصطلحات و أخر الأفشات ..” 

أحب أن أستغل تلك الفرصة و توضيح أن أحد الأشخاص التي تسببت في أن تلك الفكرة كانت تجول في بالي هي الكاتبة شرين عادل التي تكتب في مجال أدب الرحلات. ولكن شعبطة ستكون بعيدة عن مجال الكاتبة المرموقة شرين عادل. و لكن وجب أن أشكرها علي دفعها حتي بطريق غير مباشر لتلك الفكرة للظهور في أفاق كتابتي حتي و أن أختلفت المواضيع.

أيضا أود أن أنوه أن أي حلقه ليس المقصود بها التهكم أو السخرية من أي من البلاد  , شعبها أو تقاليدها التي أزورها ولكن هي تعبير شخصي مني و غرضه الفكاهة لا أكثر و لا أقل في موقف معين كان قد حدث معي أو أمامي… لذا أتمني أن تنول الحلقات اعجابكم و تستطيع أن ترسم البهجة علي أوجهكم …

خلاص كده أن قولت البقين الرسمي بتوعي و من هنا و طالع أحنا هنديها عامية ! أوك ؟

يالا بينا !

———————————————————————————————————————————————————————————————————

شعبطة -1- تاريخ قديم

قبل ما أبتدي أني أخش في مغامراتي  أحب أشرح سبب تسيمتي للحلقات دي شعبطة ..ببساطة لأنه من كتر ما سافرت علي الأقل بالنسبالي أصبحت رحلاتي زي شعبطة الأوتوبيس مع الأختلافات طبعاً ..

وبرضو و أحب أعرفكم بنفسي “في حالة أنك بتقري الحلقات دي لأول مرة أو متعرفنيش قوي  أو عندك زهايمر و مش فاكر أي حاجة عني ! “

 أنا من عيلة مصرية و أتولدت و قضيت جزء بسيط من طفولتي في الرياض في المملكة العربية السعودية  لأن والدي كان بيشتغل هناك و وبعد فترة بقيت حياتي مقسومة ما بين مصر و السعودية بس أغلب السنة في مصر و بقضي الصيف في السعودية … و أي صيف يا معلم .. حر ايه بقي من اللي قلبك يحبه ! للي ما يعرفش الرياض .. الرياض يا باشا 0% رطوبة يعني متشفش دبانة … متشفش ناموسة .. تشوف أبراص أو صراصير أوك …بس دبانة نو ! دي بلد متستجريش أنك تفتح المية فيها الساعة 1 الظهر … الا لو قررت أنك تعمل صوابعك سجق مسلوق ! لو ده الوضع تفضل بكل سرور يا عزيزي !

المهم .. مش دي القضية لأني كنت بسافر مرتين في السنة فأصبحت الطيارات بالنسبالي زي أوتوبيس شيك ! واخد أنا خط القاهرة – الرياض… و التجربة في الطيارات و المطارات بتعملك شوية مهارات مهمة جداً جداً و لكن ده مينفيش أنه في حاجات هتفضل دايماً تفاجأك و كالعادة المفاجأت دي مربوطة ببشر جميلة الصراحة .. أقل ما يقال عنهم … من العيال اللي بترفس في ظهرك … لطنط اللتاته اللي بتقعد جنبك .. حاجة كدة زي ما واحد صحبي بيقول دايماً “اكسبنسيف !” أو عالفرازة

أنا قعدت 22 سنة من حياتي واخد خط القاهرة الرياض لغاية ما يعني خلاص بقيت مفيش مشكلة ممكن أطلع أعمل شغل المضيفين عادي جداً ايه يعني !! أنا حافظ التعليمات الأمنية ! و الأكل يا لحمة يا فراخ ! مع أني أشك انهم أي حاجة في الاثنين بس عادي يعني هو بعد اللي بناكله في مصر في أي حاجة بتفرق ؟؟؟ أكيد لأ أبسوليوتلي ! احنا بناكل من حتت أسمها اصلا فيها كلمة تلوث يبقي طيارات ايه بقي يا با !!

طول ال22 سافرت كام سفرية كده لطاف مع الأسرة زي قبرص و النمسا و الأمارات (كانت سعتها صحرااااااااااا هوووو تمشي فيها مسافات علشان تروح حتة ! الكلام ده سنة 96)  و كمان رحت البحرين …

في رحلة العودة من قبرص كنا راكبين الطيران القبرصي و كان طيرانهم في ذاك الوقت متفوق علي شركات طيران العربي كلها لأنه كان بيقدم مشاريب مع الأكل !!  و يا سلام هو هو هو !  هي دي شوية !! كانت بالنسبالي أنتصار أنه يتقدملي كان بيبسي أو كوكا كولا علي الطيارة !! أنت بتهرج ؟؟؟؟ ده أختراع !! طبعا أنا كنت و لازلت دايما بركب درجة أقتصادية … جارحة قوي الكلمة دي علي فكرة بتحسسك .. خد أركب علي قدك !! يالا أجري من هنا !

المهم .. في رحلة العودة دي كان معانا شباب عرب .. الأكتشاف التاني أنه مش بس في بيبسي لاكن في كمان منكر و مشاريب روحية ! وطبعاً لأن الشباب بيحب يعمل اللي مش بيعمله في حتة فا في واحد تحديدا خد الموضوع الي مستوي تاني تماماٌ… تماماً تماماً يعني مش تهريج …علي الطيارة العادي أنك لو بتشرب بتطلب من القزايز الصغيرة  اللي بتتوزع 1 أو 2 يعني الموضوع مش طفاسة !! صاحبنا الموضوع قلب معاه بمنافسه مع نفسه .. فالأفندي راح ضارب  7 و قد كانت يا ريس !! لمن لا يعلم اللبس الخليجي بأختصار فهو عبارة عن الثوب (الجلابية ) , الغطرة (القماشة اللي علي راسه) و العقال (الحلقتين السود الي بثبت بيهم القماشة اللي علي راسه و علي فكرة البتاعة في الخناقات بنت ستين في سبعين ! ممكن تعور جامد) … و تحت الثوب بيلبسوا ما بين شورت أو بنطلون وفانلة  وعادةً لما بيمشوا بتقدر تشوف بوضوح في أي ضوء جامد شوية هو لابس أيه .. المهم صاحبنا الجدع اللي عمل ال7 رجالة في بعض و قربع ال7 ازايز .. المشروب عمل معاه السليمة … لأ ما نامش !! أخينا عمل حاجة علشان تتعمل في طيارة محتاجة واحد ولا أكنه من الناس اللي بترقص في باليه البولشوي !! حضرتك طيارات انهاردة حتي الدرجة الأقتصادية منها نسبياً فيها مساحة أكتر من زمان .. فا ده بس أن بوضحلك علشان تتخيل معايا أحنا داخلين علي منظر عامل ازاي …

الطبيعي في الطيرات أنك لما بتقد بتقعد أكنك قاعد علي كرسي يعني رجليك علي الأرض …

صاحبنا بقي ضرب بكل مقايس المرونة و السلاسة و القوانين الفيزيائية عرض الباب و خلا رجليه الأثنين فوق و غالبا قدمه كانت عاملة شمسية للي قاعد قدامه   وطبعاً بقي المنظر ايه مقولكوش حاجة جميلة الصراحة .. البنطلون (اللباس) اللي تحت الثور بقي للعرض الحصري و العلني لركاب الطيارة اللي أنا منهم .. و كلنا كان عندنا حالة من الزهول و التتنيح ماهو مش ممكن حد يعمل اللي هو عامله ده !!

ولأن صاحبنا مش سهل كمان راح مولع سيجارة ! أمتي ؟ و احني بنعمل هبوط ! و كل طاقم الطيراة خايف يهوب جنبه !

أفندينا ما فاقش غير لما السجارة لسعته .. راح معدول في مكانه  معرفش ازاي بردوا عمل حركة الفراشة المستغمية و لا ايه و قعد ! و الحمد لله وصلنا من غير أي مشاكل و صاحبنا كان سايب الطيارة بيطوح .. ما مصيره بقي في مطار السعودية ؟

ما عنديش تلاتة أي فكرة بس أعتقد من خبرتي المكتسبة من الغير ! أنه غالبا  أتروق .. ممكن يكون أتعمله قصة كابوريا بس علي كل راسه كده .. أو عملوا معاه الجلاشة !

و نراكم في شعبطة تانية !

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Sableyes

Sabbles woz 'ere

Michael Ehrhardt

-permanenter ausstellungsraum-

The Neighborhood

Society online's creative conscious.

Dates & Saffron

Digging into my middle eastern roots one stew at a time

thaqafamagazine.wordpress.com/

ARAB THOUGHT / ROOTS / CULTURE

Sharing History

Reflections of a Public Historian

Matt Miklic

Designer, and other useful things.

Author Mccloskey Speaks

A great WordPress.com site

3rdculturechildren

life of a globetrotting family of 5 in the US foreign service

purelysubjective

working out how to be an artist in this world

In Sight

"A moment's insight is sometimes worth a lifetime's experience" - Oliver Wendell Holmes

Her Life Inspired

A parenting and lifestyle blog that features parenting advice, recipes, DIY ideas, fashion tips and inspiration

2Summers

An American in Quirky Johannesburg

%d bloggers like this: